fbpx

“برنامج الأحرار”.. العلوي الحافظي تنوّه بمقترحات رفع ميزانية قطاع الصحة والحكامة وبطاقة “رعاية” وطبيب الأسرة والاعتناء بصحة الأم والطفل


شدّدت فاطمة الزهراء العلوي الحافظي، عضو المكتب الوطني لمنظمة مهنيي الصحة، أول أمس الجمعة في مراكش، على ضرورة الرفع من ميزانية الصحة، منوّهة بالتزام حزب التجمع الوطني للأحرار، برنامجه بمضاعفة ميزانية هذا القطاع الحيوي.

ونوّهت أيضا العلوي الحافظي، في كلمتها خلال فعاليات لقاء مراكش ضمن الجولة الوطنية لتقديم برنامج الأحرار، التي أطلقها الرئيس عزيز أخنوش من مدينة أكادير، بمختلف الالتزامات والإجراءات التي تهم قطاع الصحة، والتي جاءت في هذا البرنامج.

وبهذه المناسبة، أكدت المتحدثة نفسها على أهمية مضاعفة ميزانية قطاع الصحة لاحتواء المشاكل التي يتخبط فيها، لكنها شدّدت في المقابل أهمية العمل على تسريع الحكامة الجيدة لهذه الميزانية، مشيرة إلى أن الحزب يؤكد على ضرورة أن تكون هناك حكامة جيدة بالموازاة مع الزيادة في الميزانية.

وبخصوص بطاقة “رعاية”، أوضحت العلوي الحافظي أن هذه البطاقة ستساهم بشكل كبير في تقليص وقت المريض داخل المستشفى، كما أنها ستساهم في صون كرامة المرضى، بالإضافة إلى أنها تعطي الأسبقية للعلاج أولا، وتجعل المريض يفكر أولا في وضعه الصحي وليس في المقابل الذي سيدفعه.

وذكّرت أيضا بأهمية التزام الأحرار بالاهتمام بالطبي والممرض وكل الأطر الصحية، وكل المشتغلين في القطاع الصحي، وأيضا الاهتمام بتكوينهم ورفع معنوياتهم، مشيدة بالمجهودات التي يبذلونها في المستشفيات والمراكز الصحية، في كل مناطق المغرب، مشددة على ضرورة توفير الظروف الملائمة للاشتغال لهم.

وبعد أن تحدثت على مقترح “الأحرار” في برنامج المتعلق بـ”طبيب الأسرة”، استرسلت العلوي الحافظي في اهتمام الحزب بصحة الأم من فحوصات إجبارية خلال فترة الحمل، وتتبع مستمر لحالتها الصحية قبل وبعد الحمل، وأهمية ذلك في إمكانية حماية الجنين من الإصابة بالإعاقة.





Source link

2020 © التجمع الوطني للأحرار - جميع الحقوق محفوظة
العربية