fbpx

حافيدي يشارك في أشغال ملتقى الأعمال المغربي الصيني


شارك إبراهيم حافيدي رئيس جهة سوس ماسة في أشغال ملتقى الأعمال المغربي الصيني ( موروك تشاينا كونسول فوروم) الذي افتتح أمس الإثنين بمدينة أكادير.

ويهدف هذا الملتقى، المنظم من طرف الكونفدرالية العامة لمقاولات المغرب بشراكة مع مجلس إنعاش التجارة الخارجية الصيني، إلى إطلاع الفاعلين الاقتصاديين الصينيين على فرص التجارة والاستثمار المتاحة في المغرب وفي جهة سوس ماسة على وجه الخصوص.

كما يروم الملتقى خلق دينامية وإطلاق شراكات فعلية بين المقاولات في البلدين، إلى جانب تشجيع المقاولات الصينية على إقامة مشاريع استثمارية بسوس ماسة.

وأكد والي جهة سوس ماسة، عامل عمالة أكادير إداوتنان، أحمد حجي، في مداخلة بالمناسبة، أن هذا الملتقى، المنعقد على مدى ثلاثة أيام، يتزامن مع بداية فترة ما بعد كوفيد، واستئناف النشاط الاقتصادي والسياحي بسوس ماسة، بعد مرور عدة أشهر على التوقف القسري.

وذكر في هذا السياق بالزيارة التاريخية التي قام بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لجمهورية الصين الشعبية، والتي سمحت للعلاقات الثنائية بالمرور إلى السرعة القصوى في إطار شراكة استراتيجية شاملة، معززة بالتوقيع على ثلاثين اتفاقية للشراكة بين مؤسسات من القطاع العام، كما شملت هذه الاتفاقيات مجالي القطاعين العام والخاص في البلدين.

ومن جهته، سجل سفير الصين المعتمد لدى المغرب، لي شانغلين، أن هذا الملتقى من شأنه أن يعزز التعاون الثنائي بين البلدين في قطاعات ذات إمكانيات هامة، سواء في ما يتعلق بإحداث فرص التشغيل، أو خلق قيمة مضافة.

كما أبرز الإنجازات الملموسة التي حققها المغرب في مجال صناعة الطيران وصناعة السيارات، معربا عن ارتياحه للتشجيعات الضريبية والإعفاءات الجمركية التي يقدمها المغرب للمستثمرين الأجانب، والتي اعتبر أنها جد مشجعة.





Source link

2020 © التجمع الوطني للأحرار - جميع الحقوق محفوظة
العربية