fbpx

ساعات قبل الاقتراع.. أخنوش يدعو المغاربة للتصويت بكثافة على رمز الحمامة


دعا عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، المغاربة إلى التوجه غدا بكثافة إلى مكاتب التصويت، واختيار رمز “الحمامة”، من أجل التغيير.

وقال أخنوش مخاطبا في كلمته قبل يوم التصويت بساعات، أنه خلال هذه الاستحقاقات الانتخابية تم تسجيل مليونين مغربية ومغربي لأول مرة في اللوائح الانتخابية، وأن أغلبيتهم من فئة الشباب وأعمارهم أقل من 44 سنة.

وأضاف أن هذا الإقبال لفئة الشباب في التسجيل في اللوائح الانتخابية، يعتبر سابقة تؤكد أن الشباب سيقول كلمته في اختيار ممثليه، كما تؤكد أن هذه الفئة تريد البديل والتغيير.

وبخصوص حزب التجمع الوطني للأحرار، أوضح أخنوش أن الحزب يتمنى أن يكون قد أجاب على انتظارات المغاربة، مضيفا أن الذين اقتنعوا ببرنامج الأحرار أن يذهبوا إلى مكاتب الاقتراع للتصويت على رمز الحمامة، داعيا أيضا غير المقتنعين بالبرنامج إلى ضرورة المشاركة في التصويت غدا الأربعاء واختيار الحزب الذي تمكن من إقناعهم.

وأكد أخنوش على أن “الأحرار” اشتغل بدون انقطاع لمدة 5 سنوات، حتى يتمكن من تقديم البديل الحقيقي للمغاربة، وأيضا ليكون رمز العمل والأمل، كما قام باختيار خيرة المرشحين محليا ووطنيا، الذين يعتبر العديد منهم من فئة الشباب، وأغلبيتهم لديهم مستوى تعليمي جامعي.

وشدد أخنوش في هذه الكلمة على أن غدا الأربعاء 8 شتنبر، يعتبر يوما مفصليا، إذ أن من خلال التوجه بكثافة إلى مكاتب التصويت يمكن تغيير الواقع المعاش اليوم، مجددا دعوته للمغاربة للتصويت لحزب “الأحرار” رمز “الحمامة”، حتى يتمكن الحزب من تطبيق وتنفيذ الالتزامات والإجراءات التي تعاقد بها مع المغاربة، مردفا “حنا محتاجين لكل صوت.. وصوت واحد يقدر يدر الفرق.. ويقدر يكون الصوت ديالك”.





Source link

2020 © التجمع الوطني للأحرار - جميع الحقوق محفوظة
العربية