fbpx

عمر مورو يترأس أشغال يوم دراسي لمكتب مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة


ترأس عمر مورو، رئيس مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، أشغال يوم دراسي لمكتب المجلس، خصص لإعداد مشروع ميزانية المجلس برسم السنة المالية 2022.

 وأوضح بلاغ لرئاسة مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، أنه تم خلال الجلسة الأولى من الاجتماع تقديم ثلاثة عروض من طرف المدير العام للمصالح، انصبت حول وضعية اتفاقيات الشراكة التي أبرمت من طرف المجلس؛ وعقد برنامج بين الدولة ومجلس الجهة؛ وتقديم مشروع ميزانية المجلس برسم السنة المالية 2022.

وأضاف البلاغ أنه تمت مناقشة هذه العروض، بشكل مستفيض، حيث تم توضيح السياق الذي يتم فيه إعداد أول مشروع ميزانية من طرف المجلس الجديد، خصوصا التوجيهات الملكية السامية التي تحث على مراعاة مضامين النموذج التنموي الجديد، والبرامج التي تتماشى مع الرؤية الجديدة للمجلس الحالي، وتستجيب لبرنامج الأولويات التنموية التي سيعمل المجلس على تنزيله، والتي سيتم عرضها على اللجان الدائمة للمجلس كل واحدة على حسب اختصاصها.

وعرفت الجلسة الثانية لليوم الدراسي، وفق المصدر ذاته، عرض مدير الوكالة الجهوية لنتفيذ المشاريع، حول وضعية إنجاز المشاريع التي تشرف على تنفيذها الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع، حيث تم استعراض المشاريع التي تم تنفيذها، وبرنامج عمل الوكالة في المستقبل، ووضعية تنفيذ ميزانية الوكالة في التسيير والاستثمار منذ إحداث الوكالة إلى الآن.

وبعد مناقشة هذا العرض، يضيف البلاغ، تم التأكيد على ضرورة الحفاظ على التواصل والتنسيق الدائم بين مجلس الجهة والوكالة، من أجل ضمان تسريع وتيرة إنجاز البرامج وتكريس مبادئ الحكامة الجيدة في إدارة المشاريع، وفي التعاقد مع شركاء المجلس.

وفي الأخير، أشار البلاغ إلى أنه تم تسطير جدولة زمنية لتأمين الإعداد الجيد للدورة المقبلة للمجلس للمصادقة على مشروع ميزانية مجلس الجهة لسنة 2022، ولبرمجة مجموعة من الأنشطة التي تهم مواضيع استراتيجية تحدد معالم برنامج عمل المجلس خلال السنوات المقبلة، وفق مقاربة جديدة، تضع ضمن أولوياتها خلق فرص واسعة للاستثمار، والبحث عن أسواق جديدة، من أجل خلق مناصب للشغل لفائدة ساكنة الجهة؛ والنهوض ببعض القطاعات الحيوية ذات البعد الاجتماعي مثل قطاع السياحة وقطاع الصناعة التقليدية وقطاع التكوين المهني قطاع الصحة.





Source link

2020 © التجمع الوطني للأحرار - جميع الحقوق محفوظة
العربية