fbpx

عمر مورو يوقع اتفاقيات لدعم المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة


وقع البنك الشعبي بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة اتفاقيتي شراكة مع كل من فرع الاتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة طنجة – تطوان الحسيمة، والغرفة الجهوية للتجارة والصناعة والخدمات، للنهوض بالاستثمار.

وأكد عمر مورو رئيس الغرفة الجهوية للتجارة والصناعة والخدمات، على أهمية هذه الاتفاقيات في دعم المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة، في إنعاش أنشطتها.

وجاء التوقيع على الاتفاقية خلال الجولة الجهوية للاستثمار التي تتطلع إلى إنعاش النشاط الاقتصادي بمختلف جهات المملكة، والتي حطت مؤخرا بطنجة.

وأفاد بلاغ للبنك الشعبي بأن المحطة السادسة من هذه الجولة المنظمة بمبادرة من مجموعة البنك الشعبي مكنت من إبراز المؤهلات وفرص الاستثمار التي تتيحها جهة طنجة – تطوان – الحسيمة.

وتمحور هذا اللقاء حول ثلاث ورشات خصصت لمواضيع “مؤهلات وفرص الجهة”، و”بنك المشاريع وإنعاش الاستثمار”، و”آليات التمويل والمواكبة”.

واستعرضت مختلف المداخلات المؤهلات التي تزخر بها الجهة من حيث المنصات الصناعية والبنيات التحتية اللوجستية الموضوعة رهن إشارة الفاعلين، وكذا مؤهلات الاستثمار القطاعية، لاسيما في ميادين صناعة السيارات والإلكترونيك والنسيج والصناعة الغذائية والسياحة.

كما سلطوا الضوء على أهمية الابتكار في التسريع الصناعي، وكذا همزة الوصل التي يمكن أن يشكلها البنك بين الأوساط الأكاديمية والصناعية ومختلف شركائه، من أجل إعطاء دفعة قوية للاستثمار في الجهات.
وتضمن برنامج اللقاء تنظيم ورشات عمل، استفاد خلالها العديد من رؤساء المقاولات من استشارة وتوجيهات خبراء تابعين للبنك، وفروعه وشركائه الرئيسيين، لإنجاز مشاريعهم الاستثمارية.





Source link

Rassemblement National des Indépendants - Tous droits sont réservés 2020 ©
Français