fbpx

انتخاب مصطفى بايا عن التجمع الوطني للأحرار رئيسا لجماعة خنيفرة


تم صباح اليوم السبت، انتخاب مصطفى بايا عن حزب التجمع الوطني للأحرار، رئيسا لجماعة خنيفرة.

وحصل مصطفى بايا على أغلب أصوات المنتخبين الحاضرين في جلسة التصويت، بحيث ظفر بـ 21 صوتا من أصل 35 صوتا، مع امتناع 3 أعضاء عن التصويت، ليتم إعلانه رسميا رئيسا جديدا لجماعة خنيفرة.

وبهذه المناسبة، أكّد مصطفى بايا في تصريح عقب انتخابه رئيسا للجماعة، أنه يعد ساكنة خنيفرة بقيم “العمل والمعقول”، والاشتغال مع المكتب المسير وكل الأطراف من أجل خدمة المدينة والساكنة، مبرزا أنه سيسعى لتنفيذ وتنزيل ما جاء في برنامج “الأحرار”، وأيضا برنامجه المحلي الذي قدّمه لساكنة المدينة.

وأضاف بايا أن خنيفرة لا تزال تعاني من غياب البنيات التحتية والمرافق العمومية، مشيرا إلى أنه لا بد أن يركّز في البداية على الطرق وشبكات التطهير الصحي وهي المشاكل التي تؤرق ساكنة مجموعة من الأحياء في المدينة.

 كما شدّد المتحدث نفسه على أنه سيتشغل برفقة كل مكونات المجلس من أجل إيجاد الحلول الناجعة لمختلف هموم ومشاكل الساكنة، بما في ذلك مشاكل الصحة والتعليم ومحاربة البطالة ومحاربة الهشاشة وغيرها من الإشكالات والإكراهات التي تعاني منها المدينة، وذلك من خلال العمل على خلق شراكات مع مختلف القطاعات الحكومية والمؤسسات المعنية، لجلب المشاريع الكبرى والاستثمارات إلى المدينة.





Source link

Rassemblement National des Indépendants - Tous droits sont réservés 2020 ©
Français